الرئيسية / منوعات / ضجة على مواقع التواصل بسبب منشور لإمرأة كندية مطلقة تبحث عن شاب للزواج

ضجة على مواقع التواصل بسبب منشور لإمرأة كندية مطلقة تبحث عن شاب للزواج

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

أصبحت مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة منصات كبيرة للتعارف والتقارب بين الشعوب والثقافات المختلفة فهناك العديد من الشباب المصري والعربي الذين تمكنوا من الزواج بفتيات وسيدات في اوروبا.

فعلى سبيل المثال وفي أحد مواقع التعارف الشهيرة عرضت سيدة في منشور لها قائلة بأنها “مسلمة مطلقة عربية اعيش فى دولة اوروبية ابحث عن زوج انسان محترم وابحث عن الزواج الجاد يكون رجل طيب مُتَخلَّق صادق يقدر الحياة الزوجية.

كما قامت سيدة عجوز أخرى بكتابة بوست عبر حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي قالت فيه بانها تبحث عن شاب للزواج وكتب في المنشور: “انا إمرأة مطلقة عمري 55 سنة ابحث عن شاب لا يتجاوز 35 سنة يعيش معي في كندا شكرا”.­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

لم تكتفي هذه السيدة بذلك بل ذكرت العديد من المواصفات في الشاب التي تريد الزواج منه وكان من بينها انها تريد شاب في الـ ٣٥ عاما من عمره ومن المميزات انه يعيش معها في كندا.

وقد حقق منشورها تفاعلا كبيرا وأحدث ضجة عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة حيث تهافت عليها الكثير من الشباب العرب الذين يودون الهجرة وتحقيق مكاسب مالية عن طريق الزواج والعمل بالخارج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *