الرئيسية / منوعات / مفاجأة.. لن تتوقع ماذا حدث بالمكان الذي ماتت فيه «طالبة المنصورة»!

مفاجأة.. لن تتوقع ماذا حدث بالمكان الذي ماتت فيه «طالبة المنصورة»!

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

أثارت حادث الطالبة “نيرة أشرف”، التي لقيت مصرعها على يد زميلها طعنًا أمام جامعة المنصورة، حالة من الحزن والأسى بين المواطنين ورواد مواقع التواصل الاجتماعي.

مفاجأة.. لن تتوقع ماذا حدث بالمكان الذي ماتت فيه «طالبة المنصورة»!

والمفاجأة، أن أهالي مدينة المنصورة، قاموا بعمل لفتة إنسانية لترسيخ ذكرى نيرة أشرف، والتأكيد على تضامنهم معها بإحاطة المكان الذي قُتلت به بالطوب، وملئه بالورود والرسائل التذكارية والدعوات.

ووضعوا الكثير من الورود والدعوات التي يراها كل من يمر على هذا المكان، وتدفعهم إلى التوقف دقيقة للدعاء لها، حيث أصبح المكان مثل القبر الرمزي لها، للدعاء لها دائما في كل وقت

جاء في التقرير أن الوفاة بسبب إصابات طعنية بالعنق والصدر أدت إلى حدوث تهتكات بالرئة اليسرى أحدثت هبوط حاد في الدورة الدموية والتنفسية.

وكانت قد أعلنت الجهات الأمنية عن أنها تمكنت من ضبط الطالب مرتكب واقعة التعدي على طالبة أمام جامعة المنصورة بالدقهلية، مستخدمًا سكـ ـين، وتم القبض عليه والتحفظ على السـ ـلاح المستخدم في الجريمة.

وكشفت التحقيقات، أن الطالبين كانا قادمين معًا من محافظة الغربية إلى كلية الآداب بجامعة المنصورة، وأنهما طالبان في الفرقة الثالثة بقسم الاجتماع في كلية الآداب، جامعة المنصورة.

جدير بالذكر، أنه تلقى اللواء سيد سلطان، مدير أمن الدقهلية، إخطارًا من اللواء إيهاب عطية، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ لشرطة النجدة من طلاب جامعة، بقيام أحد الطلاب بإخراج سـ ـكين وطعـ ـن طالبة جامعة المنصورة بها، وقام بذبـ ـحها قبل قيام الأهالي بالإمساك به والاعـ ـتداء عليه بالضـ ـرب، وذلك أمام بوابة «توشكى» لجامعة المنصورة من ناحية حي الجامعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *