الرئيسية / منوعات / داخل القطار وأمام الركاب.. تفاصيل واقعة التحـ ـر ش بطـ ـفل من الباعة الجائلين

داخل القطار وأمام الركاب.. تفاصيل واقعة التحـ ـر ش بطـ ـفل من الباعة الجائلين

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

سيطرت حالة من الغضب والجدل الواسع على نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية، بعدما وثق أحد الركاب فعلًا غيـ ـر أخـ ـلاقي ارتكبه أحد الأشخاص داخل عربة قطار متجه إلى الصعيد، حيث قام باستـ ـدراج طفل من الباعة الجائلين، وذلك أمام أعين المواطنين في تصرف غريب للغاية.

وشهد مقطع الفيديو، توثيق واقعة تحـ ـر ش جديدة، بعدما ارتكب رجل يرتدي جلباب فعلا فاضـ ـحا بحق طفل، أثناء استقلاله القطار رقم 1008 المتجه من الجيزة إلى أسوان، حيث جرى الإعلان عن تشكيل فرق من أفراد الأمن الإداري للسير داخل عربات القطارات، لضبط أي أفعال خـ ـارجة.

وبحسب ما ظهر في المقطع المنتشر بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، فقد أظهر أحد الركاب خلال إجبـ ـاره أحد الأطفال على القيام بفـ ـعل شنـ ـيع.

وفي تصريحات صحفية، أكد مصور الفيديو انه كان غير متأكد من الأفعال التي يقوم بها الشخص، ولذلك تظاهر بنومه أمام الرجل كي يستطيع تصوير الفيديو، لأن معظم الركاب كانوا نائمين وقام بضبط الهاتف المحمول تجاه مرتكب الواقعة.

وتابع: “أنا عملت اللي يمليه عليا ضميري، وصورته عشان أعرف الناس هو بيعمل إيه، وبعدها بشوية الولد نزل في المنيا والراجل نزل وراه وبصيت عليهم لاقيت الراجل بعد ما اسـ ـتغله بيديله فلوس في إيده، ورجع ركب القطر تاني”.

وأضاف: «بعدها واجهت الراجل باللي حصل، ومسـ ـكنا في بعض بس هو هـ ـرب وملحقتش أمسكه».

وعن رد فعل الجهات المسئولة بعد انتشار الفيديو ذكرت إنه سيتم تفريغ الفيديوهات والتحقق منها بمعرفة شرطة النقل والمواصلات، والتي ستقوم بدورها بالبحث عن الشخص الذي ظهر في الفيديو، لاتخاذ الإجراءات القانونية ضده.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *